• مرصد البرلمان الاردني
  • مركز القدس للدراسات السياسية
  • شبكة الاصلاح
توقيف طباعة صحيفة المجد لحين حذف احد اخبارها
التاريخ : 12/04/2011 | المصدر : مرصد الاعلام الاردني


أعلنت جريدة المجد الأسبوعية أنها تعرضت للتوقف عن الطباعة ليلة الأحد بتاريخ 10-10-2010، بسبب الرقابة المسبقة دون سبب قانوني وخلافا لأبسط حقوق الحرية والتعبير.

وقال الزميل فهد الريماوي رئيس تحرير جريدة المجد   لمرصد الإعلام الاردني أن الصحيفة لم تستأنف طباعتها إلا بعد حذف أحد الأخبار الواردة فيها بناءً على طلب الجهات التي تتولى سرا الرقابة المسبقة على الصحف التي لم يسمها الريماوي.
من جهته انتقد اتحاد المواقع الالكترونية الذي يضم في عضويته 42 موقعاً أردنيا قيام مطابع صحيفة الرأي بوقف طباعة أسبوعية المجد لحين حذف خبر يتعلق برئيس الوزراء سمير الرفاعي.

وقال الاتحاد في بيان له الاثنين 11/10/2010 أن ما حدث يعتبر سابقة لم تحدث في الأردن منذ ألغيت الرقابة المسبقة على الصحف مشيراً إلى أن غرابة الموضوع يكمن في أن رئيس تحرير الرأي هو الزميل عبد الوهاب زغيلات نقيب الصحفيين الذي من المفترض أن يعارض الرقابة المسبقة التي مارسته صحيفته لا أن يسعى لتكريسها.

وأشار الاتحاد إلى أن صحيفة الرأي كانت قد أوقفت مساء الأحد 10/10/2010 طباعة أسبوعية المجد بسبب احتوائها على خبر يتحدث عن شكوى لرئيس إحدى السلطات - والمقصود هنا السلطة التنفيذية ـ حيث جاء في الخبر الذي أوقفت طباعة المجد لأجله أن الرئيس اشتكى من قيام أفراد في جهاز معين بانتقاده والترصد له وهو ما اعتبرته الرأي مسيئاً لشخص الرئيس واشترطت حذف الخبر لاستئناف الطباعة.

وناشد الاتحاد نقيب الصحفيين بتوضيح موقفه من هذه القضية التي تمس الحريات الصحفية رافضاً البيان أن يتحول النقيب إلى رقيب على الصحف معتبرا أن ما يجري من رقابة مسبقة على الصحف من أحد مكاتب رئاسة الوزراء أمراً منافياً لأبسط قواعد حرية التعبير


 

تعليقات القراء
لا يوحد تعليقات , كن اول المعلقين على هذة الصفحة
أضف تعليقك
الاسم
الإيميل *
الموضوع *
التعليق *

ادخل الرمز الذي في الصورة