• مرصد البرلمان الاردني
  • مركز القدس للدراسات السياسية
  • شبكة الاصلاح
وقف بث قناة جوسات الفضائية
التاريخ : 27/07/2012 | المصدر : مرصد الإعلام الأردني

اوقفت هيئة الإعلام المرئي والمسموع بث قناة " جو سات الفضائية " حيث اعلن مالكو القناة عن غياب بث إشارة صباح يوم الخميس عن القمر الصناعي .
واستنكرت مديرة القناة رولى الحروب قطع البث عن القناة "دون إنذار"، ودون تبليغ إدارة القناة بأي كتاب رسمي مسبق، من هيئة الإعلام المرئي والمسموع، مشيرة  في بيان إلى أن القائمين على القناة قد هاتفوا مدير "النايل سات"، للاستفسار عن أسباب وقف بث القناة، حيث أفاد، بدوره، أنه تلقى اتصالا من مدير المدينة الإعلامية الأردنية السعودية "جافكو"، والذي أبلغهم بأنه تلقى اتصالا يفيد بأن هناك قرارا رسميا يطلب "الايقاف الفوري لبث القناة" على حد قول الحروب.

وأكدت الحروب أن الدستور "يمنع تعطيل بث أي قناة فضائية، إلا بأمر قضائي"، وعليه قالت الحروب إن القائمين على القناة "سيقومون بمقاضاة كل الجهات المسؤولة عن إيقاف البث".

واعتصم العشرات من الصحفيين والسياسيين وناشطين من الحراكات الشعبية أمام مقر هيئة الإعلام المرئي والمسموع، تلبية لدعوة عدد من الناشطين في الوسط الصحفي، دعوا لوقفة احتجاجية ضد إيقاف بث قناة جوسات الفضائية الخاصة.

واستنكرت الحروب وفي الوقفة الاحتجاجية، التي شارك فيها عدد من السياسيين والإعلاميين وممثلون عن الحراكات الشبابية والشعبية، هتف المعتصمون لنصرة حرية الإعلام، ورفع جميع التضييقات على الحريات الإعلامية، ودعم جميع وسائل الإعلام المحلية، الرسمية منها والأهلية، في نقل الحقائق.
ورفع المشاركون شعارات، من ضمنها "عشرة أسباب لقتل الدولة، أولها تقييد حرية الإعلام"، كما هتف المحتجون بـ "إعلام حر = وطن حر".

واستنكر المحتجون "تأخر الحكومات" عن فهم خطورة تقييد الحريات الإعلامية، معتبرين أن التضييق على الحريات يعطل مسيرة الإصلاح، والتي يمثل الإعلام بعدا استراتيجيا في خريطة إصلاحاتها الشاملة.
وطالب المشاركون بإعادة بث القناة فورا، مشددين على رفض "اتباع هذا النهج" في التعامل مع الإعلام.
 

تعليقات القراء
لا يوحد تعليقات , كن اول المعلقين على هذة الصفحة
أضف تعليقك
الاسم
الإيميل *
الموضوع *
التعليق *

ادخل الرمز الذي في الصورة