• مرصد البرلمان الاردني
  • مركز القدس للدراسات السياسية
  • شبكة الاصلاح
النسور حكومتي لا تستطيع تعديل قانون المطبوعات
التاريخ : 19/10/2012 | المصدر : مرصد الإعلام الأردني

 اكد رئيس الوزراء عبد الله النسور ان حكومته لا تستطيع تعديل قانون المطبوعات والنشر بعد ان اصبح نافذا  مجددا انتقاده  ورفضه للقانون كما عبر عنه خلال وجوده نائبا في المجلس المنحل..

وقال خلال زيارته لخيمة اعتصام الصحفيين مساء السبت ” قانون المطبوعات اضاف اساءة اخرى الى مجلس النواب، الذي كان الاجدر به ان يعرف اولوياته”.غير ان النسور وبعد هجومه “العنيف” على القانون اكد عدم قدرة الحكومة على تعديله بعد ان اصبح نافذاً.وقال ” القانون سيعمل على حماية المواقع المسجلة، ولن يكون هناك سلطه لأي جهة لرفض تسجيل اي موقع يقدم طلباً للتسجيل”.النسور دعا قطاع الاعلام الالكتروني للوقوف الى صف الحكومة في مواجهة ما وصفه بالإعلام الاسود الذي اساء للمهنة، والذي بحسبه كان دافعا لوضع القانون.وقال ” على الاعلام المهني الاعتصام ضد الدخلاء على المهنة” داعيا الى حملة تطهير للقطاع.ايد النسور ما ذهب اليه اصحاب المواقع ، من اطلاق حملة كسب تأيد خلال الانتخابات النيابية المقبلة للعمل على اسقاط القانون في اول جلسة للمجلس القادم.

الرئيس التنفيذي لمركز حماية وحرية الصحفيين الزميل نضال منصور اكد ان دعا الحكومة لورشة عمل مع اصحاب المواقع للخروج بقانون توافقي، رافضا في كلمة باسم المواقع تصريحات الحكومة حول حسن النوايا في تطبيق القانون.

وبين منصور الاضرار التي ينطوي عليها القانون والتي تصل حد اعلان الاردن دولة عدوه للانترنت، اضافة لما يتضمنه من امكانية حجب المواقع الامر الذي اعتبره مخالفا لمسار التاريخ.وفي اعقاب الزيارة تم الاتفاق على إزالة خيمة الاعتصام بعد مضي 35 يوماً على وجودها، وذلك اثر مطالبة مالك الارض بإزالتها ملوحاً باللجوء الى القضاء.وأكد اصحاب المواقع مواصلة الاحتجاج من خلال رفض التسجيل وفقا للقانون، مؤكدين على عودة الخيمة في حال تم حجب اي موقع الكتروني.

 

تعليقات القراء
لا يوحد تعليقات , كن اول المعلقين على هذة الصفحة
أضف تعليقك
الاسم
الإيميل *
الموضوع *
التعليق *

ادخل الرمز الذي في الصورة