• مرصد البرلمان الاردني
  • مركز القدس للدراسات السياسية
  • شبكة الاصلاح
الصحفي عطياني يرفض اطلاق سراحه
التاريخ : 29/07/2012 | المصدر : عمون

 افادت شبكة اي بي أس الامريكية ان مفاوضي الخارجية الفلبينية امنوا اطلاق سراح الصحفي الاردني بكر عطياني - المختطف من قبل جماعة ابو سياف منتصف حزيران الماضي, مضيفة الشبكة ان الصحفي الاردني رفض الخروج بدون مصوريه الفلبينيين المختطفين معه.

وقالت الشبكة السبت انه وبحسب المصادر ان المفاوضين قدموا مبالغ ضخمة للمختطفين مقابل اطلاق سراح عطياني المختطف في جزيرة سولو (Sulu) جنوب غرب الفلبين حيث الاغلبية المسلمة.

واضافت المصادر والتي لم تسمها الشبكة " في الواقع وبحسب ما صلنا من معلومات حتى اللخطة فقد سمح للعطياني بالفعل بالرحيل لكنه رفض المغادرة دون كادره المكون من مصورين هما رولاندو ليتريرو و راميليتو فيلا".

وفقد اثر الثلاثة الذين يعملون لصالح قناة العربية التلفزيونية، مقرها في دبي، فيما كانوت موجودين في الجزيرة حيث تكثر عمليات الخطف.
ومعروف ان سولو تضم متطرفين اسلاميين بينهم جماعة ابو سياف التنظيم المرتبط بالقاعدة والذي تعتبره الولايات المتحدة تنظيما ارهابيا.
وكان عطياني - الذي قابل اسامة بن لادن سابقا وله تقارير خاصة واعمال وثائقية لها علاقة بالجماعات الاسلامية المسلحة - متواجدا في الجزيرة من أجل تصوير فلم وثائقي عن هذه الجماعات الموجودة هناك .

وذكرت الشبكة ان كل شيء كان معدا لنقل عطياني الى ماليزيا، بعد التفاوض مع الخاطفين وهما جماعتان تسيطران على المنطقة تتبعان لـ "تاهيل سالي" وهو من اقرباء ابو سياف - (امير جماعة اسلامية في جنوب الفلبين) و قائد جماعة مسلحة في الجزيرة ومقرب من جبعة مورو للتحرر الوطني الفلبيني - اذ شوهد العطياني وكادره يتنقلون معهم بحسب مصادر امنية فلبينية.

واستطردت الشبكة انه من المعلوم بأن الخاطفين كانوا سابقا طلبوا فدية وصلت الى 50 مليون دولا من أجل اطلاق سراح عطياني وفريقه.
 

تعليقات القراء
لا يوحد تعليقات , كن اول المعلقين على هذة الصفحة
أضف تعليقك
الاسم
الإيميل *
الموضوع *
التعليق *

ادخل الرمز الذي في الصورة