• مرصد البرلمان الاردني
  • مركز القدس للدراسات السياسية
  • شبكة الاصلاح
اقتحام مكتب الصحافي جهاد ابو بيدر وتهديده بالقتل والإعلاميون يعتصمون استنكارا
التاريخ : 19/04/2011 | المصدر : مرصد الإعلام الاردني

استنكر عشرات الصحافيين الاردنيين اليوم  الثلاثاء تعرض زميل لهم للإعتداء والتهديد بالقتل مطالبين حكومتهم بوقف الإعتداءات على الصحافيين .
واعتصم الصحافيون امام مقر  نقابة الصحافيين في عمان  للتنديد بالإعتداء الذي تعرض له الصحافي جهاد ابو بيدر مساء أمس الإثنين .

 واعتبر الصحافيون المعتمصون ما جرى بأنه سابقة خطيرة وتعد على القانون خاصة وانها تاتي في ظل تعهد الحكومة بحماية الحريات الصحافية  .

وقال الصحافي ابو بيدر وهو ناشر ومحرر احد المواقع الإلكترونية  لمرصد الإعلام الأردني ان مجموعة من ستة أشخاص اقتحمت مكتبه مساء الإثنين وقامت بتحطيم محتوياته والإعتداء على العاملين فيه وتهديده بالقتل  واوضح ابو بيدر أن المهاجمين قالوا انهم من أقرباء رئيس هيئة الاركان المشتركة السابق الفريق خالد الصرايرة وطالبوه بإزالة خبر نشره على موقعه يتحدث عن بدء هيئة مكافحة الفساد التحقيق  مع القائد السابق للجيش الأردني بقضية مؤسسة موارد .

وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام والإتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة طاهر العدوان في تصريحات صحفية  انه يجب ملاحقة المعتدين قضائيا ومحاسبتهم مؤكدا رفض الحكومة لهذا الإعتداء ورفضها لاي تهجم على الصحافيين   وشدد العدوان لا بد من محاسبتهم ومسائلتهم عن هذا الاعتداء ، واعدا متابعة الامر والسير بالاجراءات اللازمة.

 وأصدر الصحافيون المعتمصون بيانا بإسم اعضاء الهيئة العامة لنقابة الصحفيين الأردنيين  أدانوا فيه وبشدة حادثة الإعتداء أبو بيدر من قبل من وصفهم البيان "خارجين عن القانون"
 واكد البيان رفض الصحافيون  الى  الإحتكام للـ(البلطجة) والأساليب غير الأخلاقية في حل النزاعات إن وجدت أمر مرفوض ويجب على الجهات المعنية التعامل مع مثل هذه الحالات بحزم .
 

تعليقات القراء
لا يوحد تعليقات , كن اول المعلقين على هذة الصفحة
أضف تعليقك
الاسم
الإيميل *
الموضوع *
التعليق *

ادخل الرمز الذي في الصورة